القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

المغرب يوجه ضربة قوية للنظام الجزائري والبوليساريو



 ضربة لجبهة البوليساريو وعرابة الجزائر دولة لاتينية جديدة تقرر فتح قنصلية لها بالداخلة



بالتفصيل ، قررت غواتيمالا ، أمس الخميس ، فتح قنصلية لها بالداخلة ، مؤكدة دعمها لخطة الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية باعتبارها الحل الوحيد للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.


وجاء في بيان مشترك صدر عقب اجتماع بين وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ، ناصر بوريطة ، ونظيره الغواتيمالي ماريو بوكارو فلوريس ، أن غواتيمالا جددت موقفها الواضح من الخلاف الإقليمي حول الصحراء المغربية.



معتبرا أن مخطط الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية هو الحل لهذا الصراع ، ويعلن قرارها بفتح قنصلية في مدينة الداخلة للاستفادة من الإمكانات الاقتصادية وانفتاح المدينة على باقي القارة الأفريقية.


وأكد رئيس الدبلوماسية الغواتيمالية في تصريح للصحافة في ختام هذا الاجتماع ، الذي عقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة ، أن مبادئ السيادة والسلام وسلامة الأراضي بالنسبة لنا هي: مهم جدا. نحن ندعم موقف المغرب في هذه القضية وسنواصل دعم المملكة على الدوام.


وأعرب السيد بوكارو فلوريس عن تقديره الكبير للإصلاحات التي قام بها المغرب بقيادة جلالة الملك محمد السادس ، وكذلك دور جلالة الملك ومساهمته في حل المشاكل في إفريقيا والعالم بالوسائل السلمية.


كما شدد على أهمية تعزيز علاقات التعاون بين بلاده والمغرب.


من جانبه أشاد السيد بوريطة بجهود حكومة غواتيمالا بقيادة فخامة الرئيس أليخاندرو جياميتي في مجال الإصلاحات ، إضافة إلى دورها على المستويين الإقليمي والدولي لصالح السلام.


وبهذه المناسبة ، ناقش الوزيران مختلف جوانب التعاون الثنائي وتبادل وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية ، ورحبا بتوافق الآراء حول جميع القضايا التي تمت مناقشتها.


ويشير البيان المشترك إلى أن المغرب وجواتيمالا قررا إعطاء دفعة للتعاون الثنائي في مجالات السياحة والتدريب والطاقة ، مع التركيز بشكل خاص على الزراعة والأسمدة ، في وقت يواجه فيه العالم أزمة غذاء حادة.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات